khaled Juma
سجل الزوار   راسلني   الصفحة الرئيسية
   
 
 
  قصائد
  قصص
  مسرح
  translation
  أبحاث ودراسات
  أعمال آخرين
  مواقع أدبية
  متفرقات
  صور
   
 
ديوان نصوص لا علاقة لها بالأمر
صديقي
 

إلى محمد عموس

صديقي الذي من قوس قزح:
يا حبة ملح في فضاء ساحلي، يا أقرب إلى لآليء الفجيعة من رمل الشواطيء. كيف نصنع من صلصال المأساة وجهاً يجرد لوحة التكوين الأولى من مشاعيتها، هل ننحت في حجر عروس بحرية ترقص في روحنا كتمثال المدينة التي من زحام؟
هو البحر يقص مالنا من قدرة التكوين والسكوت، يفصل ورداتنا كما تفوح من وقتنا حسرة وزغاريد، هو البحر هذا السيد الراجع من جمالنا، المؤلف من بقايا دمعنا التاريخي، الساقط من تلألؤ الحضارات من كؤوس نشوتنا، هو البحر مائدة الندامى الذين من وجع، هذا اللون الغريب في لوحة تافهة في عالم ساقط إلى حدود المهزلة!

صديقي الذي من دموع وبحر:
هذا الغسيل يمر مشعاً كالضوء، محترفاً كالسكاكين، وطاهراً كالله، يفرد نصف عتمتنا على جسر الخراب، يمضي منا ليكفينا التوغل نحو ما يؤنبنا ويدهشنا!!
صديقي:
هي البرودة الأولى قبل احتراقنا بشمس الذاكرة..
فلا تكترث

     
عدد التعليقات 1